ActualitésNational

“النقابة العامة للأطباء: “وزارة الصحة حرّضت وغالطت الرأي العام

عبرت النقابة العامة للأطباء وأطباء الأسنان والصيادلة للصحة العمومية، عن ”استنكارها لما ورد في بلاغ صدر عن وزارة أمس الأحد 2 ماي 2021، معتبرة أنه ”تضمن عبارات كلها تحريض ومغالطة للرأي العام وتنصلا من المسؤوليات

وقالت النقابة في بيان، إن وزارة الصحة، ”تقمصت دور توزيع الوطنية والإنسانية على الأطباء العاملين بقطاع الصحة في حين أنها بالأمس القريب كانت رافضة لكل الحلول التي تقدمت بها النقابة العامة”.

وأدانت النقابة ”بشدة كل محاولة استنقاص من وطنية جنود الميدعة اليضاء”، مستنكرة ”الخطاب التحريضي”، محمّلة المسؤولية كاملة إلى سلطة الإشراف في ما آلت إليه الأوضاع.

وأكدت النقابة العامة للأطباء وأطباء الأسنان والصيادلة للصحة العمومية، أن ”انقطاع التلاقيح لمدة 3 أيام ليس له انعكاسات سلبية تذكر في ظل الاستراتيجية الفاشلة التي وضعهتها الوزارة”، وفق نص البيان.

يذكر أن وزارة الصحة، كانت قد مساء أمس الأحد، الأطباء وأطباء الأسنان إلى رفع قرار الإضراب الذي قرروا تنفيذه أيام الاثنين والثلاثاء والأربعاء الموافقة لـ 3 و4 و 5 ماي الحالي، وذلك “مراعاة للظروف الصحية الطارئة مع مواصلة جلسات التفاوض للوصول إلى اتفاق”.
ودعت الوزارة، في بلاغ، سائر مهنيي الصحة إلى مواصلة العمل داخل مراكز التلقيح و”تأدية رسالتهم النبيلة والإنسانية في تأمين حق الشعب التونسي في التلقيح ضد هذا الفيروس الخطير”.
وذكرت أن مواصلة مراكز التلقيح لعملها في الأيام الثلاثة القادمة سيسمح بتطعيم أكثر من أربعين ألف مسجل وأنها ستحرص على تفادي أي إرباك لعملية التلقيح قد يتسبب في إخلالات على مستوى منظومة “إيفاكس” (evax ) سلبا على سير الحملة الوطنية.
كما دعت وزارة الصحة نقابة الأطباء وأطباء الأسنان والصيادلة إلى مواصلة المفاوضات حول مطالب القطاع، مؤكدة أنها تعول “على روحهم الوطنية العالية وتفهمهم لما تمر به البلاد من أزمة وبائية خطيرة هم الأكثر وعيا بحدتها وخطورتها”، وفق ذات البلاغ.

Afficher plus

Articles similaires

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

Bouton retour en haut de la page
Fermer