National

اليوم السفارة الأمريكية بتونس تغلق أبوابها لأسباب أمنية

أعلنت السفارة الأمريكية في تونس البارحة أنها ستغلق أبوابها أمام المترددين عليه االيوم الإثنين، بسبب ما قالت إنها « أسباب أمنية ».

وأوضحت السفارة، في بيان نشرته على موقعها الرسمي، تحت عنوان « تحذير »، أنها ستفتح أبوابها، الإثنين، فقط للخدمات العاجلة.

وفي وقت سابق، دعت السفارة العاملين بها إلى تجنب التوجه لوسط العاصمة تونس أو ضواحيها في الوقت الحاضر، مطالبة إياهم بمتابعة وسائل الإعلام المحلية للحصول على مستجدات حول الوضع.

وتأتي تلك التطورات بعد أيام قليلة من هجومين إرهابيين استهدفا قوات الأمن بالعاصمة، بالتزامن مع تعرض الرئيس التونسي « الباجي قايد السبسي » لوعكة صحية حادة أدخلته المستشفى، وترددت أنباء عن وفاته، قبل أن يتم نفيها لاحقا.

والخميس، أعلن تنظيم « داعش » مسؤوليته عن التفجيرين الانتحاريين اللذين استهدفا الشرطة التونسية، وسط العاصمة، وأوقعا قتيلاً و8 جرحى.

ووقعت العملية الأولى حين أقدم انتحاري على تفجير نفسه قرب دورية أمنية في شارع شارل ديغول بوسط العاصمة التونسية، ما أدى إلى سقوط 5 جرحى أحدهم عنصر أمن توفي لاحقا، فيما استهدفت العملية الانتحارية الثانية مركزا أمنيا بمنطقة القرجاني، ما أسفر عن إصابة 4 أشخاص، حسبما أعلنت وزارة الداخلية.

وهذه المرة الأولى، التي تتعرض فيها العاصمة التونسية لاعتداءات، منذ ذلك الذي وقع في 30 أكتوبر/تشرين الأول 2018، على جادة بورقيبة ونفذته انتحارية، ما أسفر عن 26 جريحا غالبيتهم من رجال الشرطة.

Afficher plus

Articles similaires

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

Bouton retour en haut de la page