Actualités

نقابة الصحفيين تندد بسياسة « التجويع » التي يتعرض لها صحفيو جريدة « آخر خبر » الالكترونية

نددت النقابة الوطنية للصحفيين التونسين بسياسة التجويع والهرسلة التي يعتمدها صاحب جريدة « آخر خبر » تجاه كل العاملين في المؤسسة في تجاهل تام لكل القوانين الشغلية

وأفادت النقابة بأن العاملين بالمؤسسة لم يتحصلوا على رواتبهم منذ 3 أشهر بالاضافة إلى عدم التزام إدارة المؤسسة بتمكينهم من كافة مستحقاتهم والايفاء بالتزاماتها المتعلقة بالتغطية الاجتماعية.

وأكدت مواصلتها الدفاع عن حقوق الزملاء في جريدة « آخر خبر » ملوّحة بالتوجه إلى القضاء.

ودعت نقابة الصحفيين أجهزة الدولة والتفقدية العامة للشغل إلى تحمل مسؤوليتها في فرض احترام القانون عند تشغيل الصحفيين وضمان حقوقهم، والتصدي لحالة خرق القانون المتواصلة من قبل عدد من أصحاب المؤسسات الإعلامية.

ونبهت النقابة من خطورة تفشي مثل هذه الممارسات في عدد من المؤسسات الاعلامية الخاصة محمّلة السلطة مسؤولية تطبيق القانون على الجميع لضمان حقوق الصحفيين العاملين في تلك المؤسسات.

ودعت أصحاب المؤسسات الاعلامية الخاصة إلى الايفاء بتعهداتهم والالتزام بحقوق الصحفيين، معربة عن استعدادها للدفاع عن حقوق منظوريها بكافة الاشكال النضالية المشروعة.

Afficher plus

Articles similaires

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

Bouton retour en haut de la page