ActualitésEnvironnement

“نقابة الفلاحين ببنزرت: “لا من حدّ تنقلاّت الفلاحين مجدّدا

حملت النقابة الجهوية للفلاحين ببزرت المسؤولية الكبري للدولة بعد إعادة تفشي فيروس كورونا من جديد في مناطق مختلف من البلاد

:ونشرت في بيان لها على صفحتها الفايسبوك مايلي

وإن الفلاحين اليوم ليس لهم أي إستعداد الي حضر مجدّد للتجوال ،أو التقليص من تحركاتهم في مباشرة عملهم الفلاحي ،أو الرجوع الي اعتماد تراخيص جولان من شأنها أن تخوّل لأطراف معيّنة إبتزاز الفلاحين كما سبق في الفترة الأولي من تفّشي الوباء

إن الفلاح عان الكثير في تلك الفترة ،فقد ضاع منتوجه ،وتعرّض للسرقة ،وتفاقمت مديونيته ،ولم يتمتع بأي شكل من التعويضات أو الاعفاءات علي غرار القطاعات الأخرى

وها نحن اليوم كفلاحين أمام تحديات جديدة ومواسم فلاحية جديدة نرنوا منها تحقيق وتعويض ما فاتنا خلال فترة الحجر الصحي السابقة ،ولسنا مستعدين إلي خوض نفس التجربة

وإذ نحمّل المسؤولية مجدّدا لمن إتخذ هذا القرار بفتح الحدود ،بتعلّة تنشيط الدورة الاقتصادية متناسيا سلامة المواطنين وجل شرائح المجتمع وفئاته .وأن إقتصاد البلاد يقوم بالأساس علي صحّة وسلامة العباد أولا ،وتوفير الغذاء له ،وهذا دور الفلاّح

عاشت النقابة التونسية للفلاحين سندا للفلاح والبحّار

عماد وعضور
رئيس النقابة الجهوية للفلاحين بنزرت

Afficher plus

Articles similaires

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

Bouton retour en haut de la page
Fermer